Menu
أوريدو

بن سلمان يغادر تونس بعد زيارة سريعة واجهت احتجاجات

تونس _ وكالات

خرج مئات التونسيين للاحتجاج على زيارة ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، الذي يقوم بأول جولة خارجية منذ أزمة مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وغادر بن سلمان تونس التي كانت المحطة الرابعة في جولته، بعد الزيارة التي استمرت أربع ساعات فقط. ومن المتوقع أن يتوجه للأرجنتين لحضور قمة مجموعة العشرين.

وعلى خلاف الترحيب الذي حظي به بن سلمان في زيارته إلى كل من البحرين والإمارات العربية المتحدة ومصر، رفع محتجون تونسيون، ومن بينهم نشطاء وصحفيون، شعارات ضد جرائم الحرب في اليمن، وشعارات أخرى تنتقد بن سلمان وتصفه بالقاتل وأنه غير مرحب به.

وشارك المئات في مسيرة احتجاجية في شارع الحبيب بورقيبة في قلب العاصمة تونس.

جدير بالذكر أن الرئاسة التونسية اكتفت بدعوة المصورين ولم تنظم مؤتمرًا صحفيًا، على عكس التقليد السائد في مثل هذه الزيارات، في محاولة، على ما يبدو، لتجنب إحراج الضيف السعودي.

وكان نشطاء تونسيون قد نظموا أمس مظاهرات رافضة للزيارة. ووضعوا لافتة كبيرة على طول مبنى نقابة الصحفيين، عليها صورة محمد بن سلمان وهو يمسك منشارًا، في إشارة إلى الأداة التي قطعت بها أوصال خاشقجي، بعد قتله في قنصلية بلاده باسطنبول.

_104517828_tunis.jpg
 

ونظم المحتجون عرضًا مسرحيًا ساخرًا ضد ولي العهد السعودي جسده ممثلون في أدوار مهرجين أمام المسرح البلدي بتونس.

ورفعوا صورة كاريكاتيرية كبيرة تظهر الرئيس التونسي يصب الماء على يدي الأمير السعودي الملطخة بالدماء، إلى جانب صور أخرى تظهره حاملاً منشارًا، وقد حملت كتابات من أمثال "عار عار استقبال أبو منشار".