Menu

مجرم الحرب يعلون: أنشأت حزبا جديدا

بوابة الهدف - إعلام العدو/ متابعة خاصة

أعلو وزير الحرب الصهيوني السابق موشيه يعلون عن تأسيس حزب جديد برئاسته استعدادا للمشاركة في الانتخابات المبكرة التي سجريها الكيان في شهر نيسان/أبيرل 2019 بعد قرار الائتلاف حل الكنيست يوم أمس والذي سيجري ترسيمه بقانون غدا الأربعاء.

يعلون مجرم حرب يداه ملطختان بدماء الفسلطينيين، شارك في جريمة الاغتيال في فردان، واعترف إنه هو من أطلق النار على الشهيد خليل الوزير.

يأتي هذا الإعلان بعد حوالي عام ونصف العام على إعلان يعلون نيته العودة إلى العمل السياسيخاض خلالها اشتباكا مفتوحا مع نتنياهو خصوصا على خلفية قضيى الفساد في صفقة الغواصات الألمانية.

وقال يعلون في شريط بثته اشلبكات الإجتماعية أنه وعد وسيفي بوعوده وأنه يبدأ " كزعيم لحزب يتمتع بسلطة سياسية فيالانتخابات المقبلة التي تعتبر مهمة جدا". وقال أنه يعد "ب‘حضار الأمل لإسرائيل" وإنه كان دائما "جندي الدولة". ودعا يعلون إلى إقامة تحالف لوضع بديل لحكومة نتنياهو.

كان يعالون قد أعلن اعتزاله العمل السياسي في أيار/مايو 2016 بعد طرده من منصب وزير الحرب عندما عقد نتنياهو صفقة مع "إسؤرئايل بيتنا" تضمنت حصول أفيغدور ليبرمان على الحقيبة الوزارية.