Menu

خلال التصدي لاقتحام المستوطنين..

محدثشهيد وعدة إصابات برصاص المستوطنين في قرية المغير شرق رام الله

رام الله_ بوابة الهدف

استشهد شابٌ فلسطيني وأصيب آخرين، مساء السبت، خلال اقتحام قوات الاحتلال لقرية المغير شرقي رام الله، بعد محاولة المستوطنين اقتحام القرية والتصدي لهم من قبل المواطنين.

وأفادت وزارة الصحة، في بيان مقتضب، بوصول شهيد وخمس إصابات، إحداها خطيرة، إلى مجمع فلسطين الطبي بمدينة رام الله، في حين نقلت إصابة بالرصاص الحي في الفم إلى المستشفى الاستشاري العربي ووصفت حالتها بالمستقرة.

وقالت الصحة إنّ الشهيد هو حمدي طالب سعادة نعسان (38 عامًا)، موضحة أنه وصل بحالة حرجة للغاية جراء إصابته بالرصاص الحي في الظهر استقر أعلى بطنه.

من جانبه، أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني إصابة 20 مواطنًا ما بين رصاص حي ومطاطي واختناقًا بالغاز.

وأفادت مصادر محلية، بأنّ المواطنين تصدوا لمحاولة عصابات المستوطنين اقتحام القرية من الجهة الشمالية، ما أدى لاندلاع مواجهاتٍ مع قوات الاحتلال التي كانت تحمي المستوطنين.

وأضافت المصادر أن جيش الاحتلال أطلق الرصاص الحي والمطاطي باتجاه الفلسطينيين ما أدى لإصابة عددٍ منهم، كما قام المستوطنون بمهاجمة سكان القرية بحماية الجيش.

وقال رئيس مجلس قروي المغير أمين أبو عليّا، إن المستوطنين اقتحموا أطراف القرية وأطلقوا الرصاص الحي بصورة مباشرة صوب المواطنين الذين حاولوا التصدي لهم، قبل أن تقتحم قوات الاحتلال القرية وتساند المستوطنين بإطلاق الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت والغاز المسيّل للدموع.

#شاهد || إصابات بالرصاص الحي خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في قرية المغير قرب رام الله. pic.twitter.com/d76gC8t9n1