Menu

صفقة القرن المشؤومة لن تمر

اعتصام جماهيري في بيروت دعمًا للأونروا ورفضًا لسياسات أمريكا

بيروت _ بوابة الهدف

خرج أبناء شعبنا الفلسطيني في لبنان، اليوم الجمعة، في اعتصامٍ حاشدٍ أمام المقر الرئيسي لوكالة "الأونروا" في العاصمة بيروت، وذلك دعمًا للمؤسسة الدولية واستمرار عملها ورفضًا للسياسة الاميركية التي تستهدف القضية الفلسطينية وقضية اللاجئين.

وشارك في الاعتصام الذي دعت إليه دائرة شؤون اللاجئين واللجان الشعبية الفلسطينية في لبنان، الفصائل الفلسطينية وحشد غفير من أبناء المخيمات.

بدوره، أكَّد أمين سر حركة "فتح" وفصائل منظمة التحرير فتحي أبو العردات، أن "حق العودة وحق إقامة الدولة الفلسطينية حق مقدس لا يمكن لأحد أن يفرط بها"، مُشددًا على أن "صفقة القرن المشؤومة لن تمر على حساب حقوق شعبنا الفلسطيني وثوابته الوطنية، وعلى المجتمع الدولي زيادة الدعم لوكالة الأونروا".

ودعا أبو العردات إلى "حوار لبناني فلسطيني يمكن شعبنا في لبنان الحصول على حقوقه الانسانية"، في حين طالب أمين سر اللجان الشعبية في لبنان أبو اياد الشعلان، الادارة الاميركية "بوقف هجمتها على الوكالة ومحاولة انهاء دورها تجاه اللاجئين الفلسطينيين".

ولفت إلى أن "الأزمة المالية التي تمر بها "الأونروا" هي نتيجة للخطوات التطبيقية لتمرير صفقة القرن"، مُؤكدًا "تمسك الشعب الفلسطيني بوكالة "الأونروا" باعتبارها الشاهد على جريمة العصر التي ارتكبتها العصابات الصهيونية بحق أبناء شعبنا"، داعيًا في ذات الوقت "الدول إلى التصويت الايجابي لصالح تمديد التفويض الممنوح لعمل الأونروا وحمايتها من دائرة الاستهداف الأميركي".