Menu
أوريدو

الأثر الاقتصادي لجائحة كورونا يظهر في آسيا

سنغافورة - بوابة الهدف

حذّر صندوق النقد الدولي من ركود اقتصادي عالمي أسوأ من الركود الذي شهده العالم عقب الأزمة المالية عام 2008، وتشير الأرقام إلى أن الاقتصاد العالمي بصدد أن يشهد تراجعا حادا بسبب تفشي فيروس كورونا في أنحاء العالم.

وبدأ بالفعل الأثر السلبي لجائحة كورونا يظهر في دول آسيا، ويتضح ذلك مع إصدار سنغافورة الأرقام الأولية للنمو الاقتصادي في الربع الأول من 2020، والتي تظهر أن سنغافورة تسير نحو ركود اقتصادي، هو الأول الذي تتعرض له البلد منذ عقدين. 

وتقول سنغافورة إن الناتج المحلي الإجمالي انكمش بمقدار 2.2 في المئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، بينما تراجع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 10.6 في المئة مقارنة بالربع الأخير من العام.

ويعد ذلك أكبر تراجع سنوي تشهده سنغافورة منذ عام 2009، في منتصف الأزمة المالية العالمية.

وتوقعت مؤسسة موديز للتصنيف الائتماني، أمس الأربعاء، أن ينكمش اقتصاد الولايات المتحدة بنسبة 2 بالمئة والاقتصاد الأوروبي بنسبة 2,2 بالمئة.

وتعتبر سنغافورة من أوائل الدول التي تصدر بيانات حول النمو الاقتصادي في هذه الفترة التي يتفشى فيها فيروس كورونا عالميا، ومن خلال بياناتها يمكن تنبؤ مدى تأثيرالوباء على الاقتصادات حول العالم.