Menu
أوريدو

حملة التوقيعات بداية طريق برنامج نضالي متكامل

الثوابتة: هناك محاولات من إدارة الأنروا للتهرب من مسؤولياتها وهذا لن نسمح به

هاني الثوابتة - صورة أرشيفية

غزة - بوابة الهدف

أكد عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين هاني الثوابتة أن العريضة الإلكترونية التي نشرتها الحملة الوطنية للدفاع عن حقوق اللاجئين تحت عنوان "حقوقنا خط أحمر" تأتي كخطوة ضمن برنامج نضالي مُتدرج يخوضه شعبنا لمواجهة تنصل وكالة الغوث من مسؤولياتها والتزاماتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين.

وحَذّر الثوابتة في تصريح لإذاعة صوت الشعب مساء أمس، من حالة الغليان التي تسود القطاع على خلفية تلكؤ الأونروا وتقصيرها في القيام بواجباتها تجاه اللاجئين في ظل الظروف الاستثنائية التي يحياها شعبنا والعالم مع تفشي وباء كورونا لافتاً إلى أن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين نَفذَت حراكاً على صُعد عدة بهذا الخصوص توزع بين إلتقاء مسؤولي الأونروا في مُحافظات القطاع وتنظيم الوقفات الاحتجاجية التي جاءت كلها تأكيداً لرفض تَحَلُل الأونروا من التزاماتها تجاه أبناء شعبنا اللاجئين في كافة أماكن تواجدهم.

وشدد الثوابتة على أن عريضة التوقيع الالكتروني وغيرها من الفعاليات تأتي تأكيداً للرفض الشعبي لتهرب الأونروا من مسؤولياتها وتأكيداً على أن شعبنا يتمسك بحقه في العودة ويُصمم على وجود وكالة الغوث وقيامها بواجباتها كجزء من إبقاء مُشكلة وذاكرة لجوئه حية.

يذكر أن الحملة الوطنية للدفاع عن حقوق اللاجئين نشرت رابطا لجمع تواقيع المواطنين من خلاله رفضا لسياسة الانروا في تعاطيها مع قضية اللاجئين وتأكيدا على التمسك بالحقوق الفلسطينية.