Menu
أوريدو

حكومة العدو تخفف قيود كورونا المشددة

صورة تعبيرية

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

وافق المجلس الوزاري المصغر لشؤون الكورونا في الكيان الصهيوني، خلال جلسة عقدها مساء اليوم الخميس، على تخفيف القيود المفروضة منذ نحو شهر في فلسطين المحتلة عام 48 للحد من تفشي الفيروس المستجد.  

وقالت، وسائل اعلام صهيونية، أنّ وزارة الصحة ستنشر، في وقت لاحق من اليوم، التفاصيل الكاملة لعملية تخفيف القيود.

وشهدت الجلسة حالة من السخط لدى بعض الوزراء بسبب سياسات رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو، وغادر زعيم حزب شاس وزير الداخلية أرييه درعي الاجتماع غاضباً بحسب قناة 12 العبرية.

وقال درعي، في وقت سابق، إنه سيطرح خلال الجلسة فتح المعابد وكذلك السماح بأداء الصلوات وعقد الأفراح.

وفيما لم يسمح سوى بفتح بعض القطاعات من دون استقبال الزبائن، وإلغاء مسافة حد الكيلو متر للخروج من المنازل، وذلك ابتدءً من يوم الأحد المقبل.

ومن بين القطاعات التي ستفتح: الشواطئ والمتنزهات، وستكون المطاعم قادرة على تقديم الخدمة الذاتية عبر نظام التوصيل للمنازل، ونظام التعليم لرياض الأطفال، على أن يتبعه لاحقاً مخطط تدريجي لاستئناف الدراسة.

كما تم التصويت سابقاً على فتح مطار اللد المحتلة ضمن تعليمات محددة للسماح للمسافرين بالمغادرة ضمن شروط معينة.