Menu

فرنسا.. "رابطة فلسطين ستنتصر" تتضامن مع القطب الطلابي: الاحتلال لن يستطيع كسر مقاومتهم

فرنسا _ بوابة الهدف

أصدرت "رابطة فلسطين ستنتصر" في فرنسا، اليوم الأربعاء، تقريرًا خاصًا حول قرار الاحتلال بتصنيف القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي في جامعة بيرزيت "منظمة إرهابية".

وأكدت الرابطة من جديد على "دعمها للقطب وكذلك لجميع المنظمات الطلابية الفلسطينية"، مُطالبةً "بالإفراج عن جميع الأسرى الفلسطينيين".

وشددت الرابطة في تقريرها الذي وصل "بوابة الهدف" نسخة عنه، على أنّ "لا تصنيف هذه القوى الطلابية المناضلة بأنهم "إرهابيين" ولا اعتقالات ستكسر مقاومة الشباب الفلسطيني المقاوم وإصراره على تحرير فلسطين من بحرها إلى نهرها".

وتطرقت الرابطة في تقريرها إلى "قرار الاحتلال بتصنيف القطب الطلابي التقدمي الديمقراطي (الذراع الطلابي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في بيرزيت) بالإرهابي"، مُشيرةً إلى أنّ "تلك المنظمة الطلابية التي تضم آلاف الأعضاء الذين يتعرضون بانتظام لحملات الاعتقالات والترهيب، وفي الآونة الأخيرة، اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي العديد من طلاب هذه المنظمة، ومنهم ميس أبو غوش وليان كايد وسماح جرادات وقسام البرغوثي".

اقرأ ايضا: الاحتلال يُصنّف القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي كـ "منظمة إرهابية"

كما أشار تقرير الرابطة إلى "البيان الصحفي الصادر عن القطب الطلابي اليوم الذي أكَّد على أنّ الاحتلال ليس له شرعية أصلاً لكي يحدد من يريد أن يكون "إرهابياً"، والتأكيد أنّ المقاومة حق مشروع للشعب الفلسطيني ونحن جزء لا يتجزأ من شعبنا العظيم، وختموا بيانهم بالقول إنّ "المحتل الغاشم بجيشه واستخباراته لن يقوض عزيمتنا وأن اعتقالاتهم ومحاكماتهم وتهديداتهم لن تضعفنا"، كما تطرقوا لتصريحات مسؤول في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حول الإعلان عن القطب منظمة إرهابية بأنه وسام شرف لجميع الطلاب، وأنّ القطب الطلابي سيبقى شوكة في حلق الاحتلال الإسرائيلي".