Menu

التطبيع خيانة

السقوط مستمر.. وفد دبلوماسي مغربي يصل فلسطين المحتلة غدًا

صورة تعبيرية

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

في سقوط مستمر للنظام المغربي في وحل التطبيع، يصل وفد مغربي، يوم غدٍ الثلاثاء، إلى فلسطين المحتلة لبدء العمل الدبلوماسي في مكتب الاتصال الذي أعيد تجهيزه مؤخرًا في "تل أبيب" بحسب وسائل إعلام العدو.

وأشار شمعون آران المراسل السياسي لهيئة البث الصهيونية العامة الناطقة بالعربية، إلى أنه لم يعلن حتى الآن عن رئيس المكتب، وسط ترجيحات أن يكون الدبلوماسي المغربي عبد الرحيم بيوض مسؤولًا عنه.

يشار إلى أنّ المغرب اتفق مع الكيان الصهيوني، بوساطة أمريكية، على تطبيع العلاقات بين الجانبين بشكل كاملٍ في 10 ديسمبر 2020 ، وعلى إثر ذلك أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتراف بلاده بسيادة المغرب على إقليم الصحراء المتنازع عليه مع جبهة البوليساريو.

وبات المغرب البلد العربي السادس الذي يوافق على تطبيع علاقاته مع العدو الصهيوني، بعد مصر (1979)، والأردن (1994)، والإمارات والبحرين، و السودان    (2020).