Menu

غانتس يطالب نتنياهو بوقف منح لقاح كورونا لفلسطين ودول اخرى

نتنياهو غانتس

فلسطين المحتلة_بوابة الهدف

طالب وزير الأمن الصهيوني، بيني غانتس، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، بعدم نقل لقاحات كورونا إلى السلطة الفلسطينية ودول أخرى.

وأوعز غانتس في رسالةٍ إلى الحكومة بعقد اجتماع عاجل للمجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية (الكابينيت) لبحث الموضوع.

وتوجه غانتس من خلال الرسالة إلى المستشار القضائي للحكومة، أفيحاي مندلبليت، من أجل فحص الموضوع، قائلاً: "هذا قرار سياسي – أمني هام، ولذلك ينبغي اتخاذه وفقا للإجراءات التي ينص عليها القانون".

وأضاف "تم تزويد اللقاحات إلى طواقم طبية في السلطة الفلسطينية بعد إجراءات منتظمة، وإثر حاجة طبية شديدة لدولة إسرائيل، فإن تزويد لقاحات لدول أجنبية أخرى في العالم لم يطرح أبدا للتداول في الهيئات ذات العلاقة واحتياطي اللقاحات هو مورد لدولة إسرائيل والقول في بيانك إنه ’تراكمت كمية لقاحات لم يتم استخدامها’، وفيما معظم السكان في إسرائيل لم يتلقوا التطعيم الثاني بعد، هو قول كاذب".

وأشار غانتس في رسالته إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها اتخاذ قرارات أمنية وسياسية هامة من خلف ظهر الجهات ذات العلاقة في الكيان، معتبراً أن ذلك يشكل مساً بأمن الكيان وعلاقاته الخارجية وسلطة القانون.

وأردف "يمس هذا النمط بقدرتنا في إدارة الدولة بشكل سليم في أكثر المجالات حساسية الماثلة أمامنا".

جاء ذلك بعد إعلان حكومة الاحتلال منح عدة دول شحنات من لقاح كورونا تشكل فائضاً عند الاحتلال، فيما تقصد حكومة الاحتلال بذلك بعضاً من الدعم السياسي والقيادي لعددٍ من الدول التي ستتوجه لها باللقاحات كما حصل مع الهندوراس بشكلٍ رسمي قبل يومين.