Menu

"شؤون الأسرى": إدارة سجون الاحتلال تواصل انتهاكاتها الطبية بحق مرضى سجن "عسقلان"

سجن عسقلان

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء اليوم الخميس، أن إدارة سجون الاحتلال الصهيوني خاصة في "عسقلان" تواصل سياسة الانتهاكات الطبية بحق الأسرى والمعتقلين المرضى، بإهمال أوضاعهم الصحية، والامتناع عن تقديم العلاج اللازم لهم، والاستهتار بحياتهم.

وقالت الهيئة، في تقرير لها وصل بوابة الهدف نسخة عنه، إن إدارة السجن تماطل بنقل الأسرى الذين يعانون من مشاكل صحية إلى العيادة، عدا عن ذلك فإن العاملين فيها يتعاملون مع الأسرى بشكل سيء للغاية، ويقومون بمعاينتهم وفحصهم بشكل شكلي فقط، دون تقديم العلاج الناجع لهم.

وأضافت "في هذا السياق رصدت إحدى الحالات المرضية الصعبة القابعة في السجن حاليا، وهي للأسير محمد براش 44 عاما الذي يشتكي من أمراض عدة، وبحاجة لرعاية خاصة".

وأشارت إلى أن الأسير براش يعاني من بتر في قدمه اليسرى، وانعدام في الرؤية، وتسارع في دقات القلب، وتقرحات شديدة بالأذن تفقده القدرة على السمع.

وأوضحت أن الأسير بحاجة ماسة لتحويله لإجراء عملية في شبكية العين، كما أنه بحاجة لتغيير سماعات الأذنين التي تعطلت منذ فترة، إضافة إلى وجود خلل في الطرف الصناعي الذي يضعه مكان رجله المبتورة وبحاجة لفحص من مختص، لكن إدارة عسقلان لا تكترث لمطالبه، وتتجاهل حالته الصحية.

والجدير بالذكر، أن الأسير براش سكان مخيم الأمعري جنوب غرب رام الله، معتقل منذ عام 2003 ومحكوم بالسجن المؤبد ثلاث مرات.