Menu

السيسي وبينيت يلتقيان اليوم في شرم الشيخ

السيسي وبينيت

القاهرة _ بوابة الهدف

يلتقي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، يوم الإثنين، رئيس الوزراء الصهيوني "نفتالي بينيت" في مدينة شرم الشيخ المصرية.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضى، إنّ "اللقاء المقرر عقده بمدينة شرم الشيخ من المنتظر أن يتناول التباحث حول عدد من الموضوعات الثنائية بين الجانبين في مختلف المجالات، وكذلك سبل وجهود إعادة إحياء عملية "السلام"، فضلاً عن مستجدات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية".

يُشار إلى أنّ هذه الزيارة هي الأولى من نوعها لرئيس وزراء صهيوني إلى مصر منذ العام 2013 بشكلٍ علني.

وفي الثاني من أيلول الجاري، عُقدت قمّة ثلاثيّة في العاصمة المصرية، جمعت الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والملك الأردني عبد الله الثاني، ورئيس السلطة الفلسطينيّة محمود عباس .

وأشارت مصادر إعلامية مصريّة في حينه للقمة الثلاثية بوصفها مخصصة للتوافق على ما أسمته "خطة التحرّك المشترك" مُؤكدةً وجود مسعى لاستئناف "المفاوضات" بين السلطة الفلسطينية والعدو الصهيوني.

وفي وقتٍ سابق، استقبل عبّاس في رام الله وزير حرب العدو الصهيوني بيني غانتس، في لقاء حظي باستنكارٍ واسع النطاق من القوى الفلسطينيّة، إذ تكرّس اللقاء لبحث قضايا أمنيّة واقتصاديّة، وهو ما يتلاءم مع رغبة حكومات العدو بتجاهل الحقوق الفلسطينيّة، وتجاوزها من خلال ترتيبات حول تسهيلات لإدارة حياة السكّان في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزّة المُحاصَر.

وتتناقض المساعي الموجهة صوب الإدارة الأمريكيّة كراعٍ لمسار الحل السياسي مع المواقف الرسميّة الفلسطينيّة السابقة والتي أشارت لضرورة وجود مرجعيّة أخرى لعملية "التسوية"، كما أنّ السعي لإحياء "المفاوضات" يذكّر بالتجربة المريرة للفلسطينيين مع عدوهم الذي استخدم هذه المفاوضات طيلة حوالي 3 عقود كغطاء لجرائمه بحقهم.