Menu

نعت المسعف الجديلي

وزارة الصحة تدعو المجتمع الدولي لحماية الطواقم الطبية

الشهيد محمد الجديلي

غزة _ بوابة الهدف

نعت وزارة الصحة في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، ضابط الاسعاف في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني الشهيد محمد صبحي الجديلي (36 عامًا) الذي استشهد أمس الاثنين مُتأثرًا بجراحه التي أصيب بها في الثالث من مايو الماضي جراء تعرضه بشكلٍ مباشر لعيار معدني مغلف بالمطاط في الوجه من قبل قوات الاحتلال الصهيوني شرق جباليا.

وقالت الصحة في بيانٍ لها وصل "بوابة الهدف"، هذا النموذج "يضاف إلى كوكبة شهداء الخدمات الصحية الشهيد موسى أبو حسنين و الشهيدة رزان النجار والشهيد عبد الله القططي الذين شكلوا بتضحياتهم أيقونة العمل الانساني خلال مسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة".

وحمَّلت الوزارة "قوات الاحتلال الاسرائيلي مسؤولية هذه الجريمة"، في حين طالبت المجتمع الدولي بكافة مؤسساته القانونية والانسانية الى توفير الحماية الكاملة للطواقم الصحية ليتسنى لها تأدية عملها الانساني بموجب القانوني الدولي الانساني واتفاقية جنيف الرابعة.

جدير بالذكر أن اعتداءات قوات الاحتلال بحق المشاركين في مسيرة العودة وكسر الحصار أدت إلى استشهاد 306 مواطنًا وإصابة 17500 بجراحٍ مختلفة منذ انطلاق فعالياتها السلمية في 30 مارس 2018 شرق قطاع غزة.