Menu

في أعقاب حل الكنيست

بيرتس يتنحى عن قيادة حزب العمل الصهيوني

بيرتس

فلسطين المحتلة - بوابة الهدف

أعلن رئيس حزب العمل الصهيوني، عمير بيرتس، اليوم الأربعاء، تنحيه عن منصبه الحزبي بعد أن أظهرت الاستطلاعات كافة بأن حزبه لن يتجاوز نسبة الحسم في الانتخابات القادمة غداة حل الكنيست. 

وكتب بيرتس الذي يتولى منصب وزير الاقتصاد في حكومة العدو الحالية، عبر صفحته على "فيسبوك" أنه "من خلال الشعور بالمسؤولية الملقاة عليّ، أعلن أنه في الانتخابات القريبة لن أقود حزب العمل ولن أتولى رئاسة القائمة. وفي هذه المرحلة، على حزب العمل أن يتجدد وينتخب رئيسا وقيادة جديدة".

وانتخب بيرتس لرئاسة حزب العمل في تموز/يوليو العام الماضي، وكان قد تولى المنصب نفسه في السنوات 2005 – 2007.

أُعلن عند منتصف هذه الليلة، عن حل الكنيست "الإسرائيلي" الثالث والعشرين، بعد أن فشلت الحكومة في تمرير ميزانية عام 2020، وبذلك يذهب كيان الاحتلال إلى الانتخابات الرابعة في أقل من عامين.

وبحسب موقع يديعوت أحرونوت، فإنه تم حل الكنيست بعد أن عمل لمدة 9 أشهر وستة أيام فقط.

وأعلن رئيس الكنيست ياريف ليفين عن حل الكنيست، والتوجه للانتخابات الجديدة التي ستجري في الثالث والعشرين من مارس/ آذار المقبل، في حال لم يحصل أي خلاف قد يؤجلها إلى العاشر من نيسان/ أبريل من العام المقبل.