Menu
حضارة

6 يواصلون المعركة..

الاحتلال يعزل 3 أسرى مضربين بهدف كسر إرادتهم

غزة_ بوابة الهدف

أفاد مركز حنظلة للأسرى والمحررين، بان مصلحة سجون الاحتلال نقلت مجموعة من الأسرى المضربين عن الطعام، إلى زنازين العزل الانفرادي.

وأوضح المركز أن الاحتلال نقل الأسرى المضربين عن الطعام، وهم محمد أبو عكر، إلى عزل سجن عسقلان، ومصطفى الحسنات، إلى عزل سجن "أوهلي كيدار"، وحذيفة حلبية، إلى عزل سجن "إيلا".

وبيّن أن عملية العزل جاءت بشكل تعسفي بهدف كسر ارداتهم وعزيمتهم، مع مواصلتهم الإضراب عن الطعام.

وجاءت عملية النقل والعزل قبل يوم من موعد زيارة المحامين المحددة، والتي كانت مقررة يوم الخميس.

ويقبع الأسرى الثلاثة في زنازين العزل التي تفتقر للحد الأدنى من متطلبات المعيشة، مما يشكل خطراً أكبر على حياتهم في ظل دخولهم اليوم التاسع عشر من الإضراب المفتوح عن الطعام. 

ويُواصل 6 أسرى إداريين إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال، منذ فترات متفاوتة، أقدمهم تجاوز الشهر، وهم جعفر عز الدين المضرب لليوم (34)، وأحمد زهران المضرب لليوم (27)، ومحمد أبو عكر وحذيفة حلبية ومصطفى الحسنات المضربين لليوم (19)، والأسير حسن الزغاري المضرب لليوم (10).

وقالت مؤسسة الضمير، يوم الخميس، إنّه "إضافة إلى المضايقات التي يتعرض لها الأسرى الستة المضربون عن الطعام للضغط عليهم لوقف إضرابهم، وعزلهم عن العالم الخارجي وعن لقاء محاميهم، فإن سلطات الاحتلال واستمراراً لانتهاكاتها اتخذت إجراءات عقابية بحقهم، تمثلت في منعهم من الزيارات العائلية لمدة شهر، وحرمانهم من الكانتينا لمدة شهر أيضاً، وهذه الإجراءات العقابية عادةً ما تستمر وتتجدد، إلى أن يوقف الأسرى إضرابهم وهي وسيلة تستخدمها سلطات الاحتلال للضغط على المعتقلين، وعقابهم على إضرابهم المشروع لتحقيق مطالبهم.